شعاراتصالghjggj

   علاج اختلال التزامن القلبي (CRT)

ما هو علاج اختلال التزامن القلبي (CRT)؟

تقع معظم حالات توقف القلب نتيجة عدم انقباض حجرة ضخ الدم الرئيسية بالقلب (البطين الأيسر) بالشكل الكافي. فالطبيعي أن تنقبض جميع أجزاء البطين في وقت واحد. ولكن عند بعض المصابين بتوقف بالقلب يتأخر أحد أجزاء البطين في الإنقباض بشكل نسبي عن بقية أجزاء البطين. ويطلق على هذه الحالة المرضية "انقباض مختل التزامن". ويجعل هذا الانقباض المختل التزامن القلب يفقد فاعليته كمضخة. والهدف من علاج اختلال التزامن (CTR) هو تحفيز جميع أجزاء البطين على العمل في وقت واحد وبالتالي يمكن تحسين أدائه.

ما هي الفوائد المترتبة على علاج اختلال التزامن القلبي (CTR)؟

لقد ثبت أن علاج اختلال التزامن القلبي (CRT) قد حسن من حالة مجموعة من المرضى المصابين بتوقف بالقلب والذين تم اختيارهم بشكل مناسب كما حسن من طريقة حياتهم، وذلك لأن طريقة العلاج هذه قد جنبتهم دخول المستشفيات كمصابين بحالة توقف بالقلب قد تسوء يومًا بعد يوم وكذلك فقد نجحت هذه الطريقة في مد فترة حياتهم.

كيفية علاج اختلال التزامن القلبي (CRT)؟

يتم إجراء عملية علاج اختلال التزامن القلبي (CRT) عن طريق زرع ناظمة ("بطينية") (CRT) أو جهاز إزالة الرجفان ومقوم نظم القلب الذي يمكن زراعته (ICD)(روابط لهذه الأقسام). وتشتمل معظم الناظمات وجميع أجهزة إزالة الرجفان على وصلة تسجيل يتم وضعها بالبطين الأيمن بالقلب. بينما تشتمل أجهزة (CRT) على وصلة اضافية يتم وضعها فوق البطين الأيسر (صورة). وتستخدم هذه الوصلات من أجل تحفيز ("حث") كلا البطينين على العمل في وقت واحد. بالإضافة إلى أن معظم الأجهزة يتم دمجها مع وصلة التسجيل الموجودة بالأذين الأيمن من القلب وبالتالي يمكن التنسيق بين عملية انقباض الأذين والبطينين.

كيفية زراعة أجهزة علاج اختلال تزامن القلب (CRT)؟

بشكل عام تتشابه اجراءات عملية الزراعة هذه مع إجراءات عمليات زراعة الناظمات أو أجهزة إزالة الرجفان (ICD) ( روابط). فالإختلاف الوحيد بينهم أنه لابد من زراعة وصلة تسجيل إضافية في هذه العملية لحث البطين الأيسر. وتمر وصلة التسجيل هذه داخل الوريد القلبي أعلى البطين الأيسر. يمكن أن تستهلك عملية زراعة وصلة تسجيل بالبطين الأيسر المزيد من الوقت ولا يتم زراعتها في جميع الحالات وذلك لأسباب مختلفة.

هل توجد أية مخاطر قد تترتب على إجراء زراعة أجهزة (CRT)؟

تشتمل المخاطر المترتبة على زراعة هذه الأجهزة على نفس المخاطر المترتبة على زراعة الناظمات وأجهزة إزالة الرجفان (ICD) (روابط). وكذلك قد تم التعرف على المخاطر التالية التي ربما تترتب على عملية زراعة جهاز (CRT):
  1. مشاكل وظائف الكلى: يجب إجراء تباين الأشعة السينية ("صبغ") وذلك من أجل تحديد الأوردة القلبية. وهذا قد ينتج عنه تدهور في وظائف الكلى ولكن هذا التدهور يكون في الغالب مؤقت وانعكاسي.
  2. تسلخ الجيب التاجي: قد يقع تسلخ في جدار الأوردة القلبية أثناء محاولة وضع وصلة التسجيل بالبطين الأيسر. ونادرًا ما يترتب على هذا الأمر خطورة ولكن أحيانًا يتعين التوقف عن مواصلة إجراء عملية الزراعة في هذه الحالة.
  3. نزع العصب الحجابي:يمر العصب الحجابي الخاص بالحجاب الحاجز بجوار الأوردة القلبية تمامًا أعلى البطين الأيسر. وعلى الرغم من الحرص الشديد الذي يُبذل خلال عملية الزراعة وذلك من أجل ضمان عدم تحفيز العصب الحجابي، فقد وقعت نفضة نادرة بالحجاب الحاجز وقد لوحظت خلال المتابعة. وفي حالة عدم التمكن من إزالة هذه النفضة التي تقع بالحجاب الحاجز عن طريق إعادة برمجة الجهاز، عند ذلك ربما يكون من الضروري إعادة عملية الزراعة.

المتابعة

يتم إجراء المتابعة الخاصة بعملية زراعة الأجهزة (CRT)بالطريقة التي تم وصفها بالنسبة لحالاتزراعة الناظماتوأجهزة إزالة الرجفان (ICD). ومع ذلك فإن هذه العمليات تتطلب برمجة خاصة من أجل علاج اختلال التزامن الذي يصيب قلبك؛ فقلب أي شخص يختلف تمامًا بعد إجراء هذه العملية. يحدث هذا عادة خلال الفحص الأول ويتم استخدام فحص صدى لتحديد نوع البرمجة التي تساعد قلبك في ضخ الدم بالشكل الأفضل.

 


مستشفى "لندن بريدج"